مهزلة العقل البشري

هذا مقطع من كتاب مهزلة العقل البشري لعلي الوردي ص106. كلي أسف بأن أقول أن هذا الكتاب قد تم تأليفه عام 1959 أي منذ أكثر من خمسين سنة، وهو لم يبتعد كثيراً عن واقعنا الحاضر في بعض الدول العربية. الجدير بالذكر هنا أن علي الوردي كان شديد القسوة على عقليات الأفراد والحكام المسلمين آن ذاك، وكان يتهم المجتمعات ب “أصحاب عقول القرون الوسطى” و “أصحاب المنطق القديم”، استيائاً منه لتناولهم للأمور الفكرية والدينية على وجه الخصوص. يعد هذا الكتاب مكملاً لكتابه الذي سبقه “وعاظ السلاطين” الذي فصل فيه تقلب الفتاوى وتلبيب رجال الدين لكل الامور الحياتية عبر التاريخ، وفساد أكثريتهم الذين أحاطوا الملوك والسلاطين. وأضيف…  تعقيباً لشرحه على عقلية الفرد العربي مقارنتاً مع مثيله الأجنبي ليقول: “إذا قلت لأحدهم أنك مخطئ ظن أنك تقول له إنك غبي… “