.. أو بمنطق الحياة الحقيقية، إن كانت لغيرك لما وصلت إليك.

نسعى في حياتنا للإبقاء على ما نملك، ونحاول الحصول على المزيد.

لا نركز كثيرًا على خلق ما يمكن أن يبقى للآخرين للأبد.. دون أن يتركهم.

الأثر، الكلمة الطيبة والفِعل الصادق. لا يختفون. ربما.

إن أعطيت المال.. سينتهي. وإن أعطيت الفكرة ستبقى.

المال والممتلكات والمناصب خُلقوا للتداول.

الأثر خُلِق ليبقى.

الأثر والاقتناع به.. هي ما تجعل إنسانًا يجلس في مكتبه فوق مطعم الشاورما ليحاول من أجل الآخرين.

يحاول كل يوم!