تخطى الى المحتوى

المرتّب

أحمد مشرف
أحمد مشرف

قرأت:

في تأخر الراتب: «الموضوع يتجاوز يقينك أن الأرزاق على الله، فقد أرسل الله لك رزقك، لكن جهة العمل قررت أن تختبر إيمانك.» ثم يتبعها الكاتب المصري الساخر عُمر طاهر في كتاب المواصلات..

«تكافئ نفسك أن «المرتب نزل»، وتبدأ رحلة «الفرتكة»، التي تشبه مباريات الدوري المصري، تبدأ سريعة مشتعلة، ثم يهدأ الإيقاع، وتنقلب الرغبة في الفوز إلى الرغبة في عدم الهزيمة والخروج بتعادل مُرضٍ يحفظ ماء الوجه، ينقطع نَفَسك وأنت تكافح في انتظار صفارة الحكم، ثم يفاجئك بدقائق طويلة وقت ضائع «ما كنتش عامل حسابه»، وقت عصيب يمر طويلًا، بالضبط مثل فترة انتظار القبض».

جلست قبل يومين جلستي السنوية المعتادة لوضع الخطة المالية لي ولأسرتي. حجم الدخل المتوقع ناقصًا المصاريف المتوقعة لكل شهر على حِدة، إضافة إلى خطة الاستثمار أو الادخار (مخترعًا مساحة لهم). واستوعبت أن موضوع البركة ليس له علاقة في الخطة، وأن موضوع اختفاء الرصيد المودع في STC Pay بسرعة قياسية والخاص بمصاريف البيت لا يوجد فيه أي خلل هو الآخر.

خرجت بقرار جذري جديد.. أن الارتزاع في البيت ومحاولة تحقيق أهداف القراءة والكتابة لهذا العام هي أهداف نبيلة!

شؤون اجتماعية

أحمد مشرف Twitter

كاتب ومدون سعودي، له عدة إصدارات، ومئات المقالات المنشورة. شريك مؤسس في بعض المشاريع الصغيرة، مقيم في مدينة جدة.

تعليقات


المقالات ذات الصلة

للأعضاء عام

ماذا يحصل عندما تُبالغ في اللطف؟ (الجزء الثاني: عن التعامل مع الأتراك)

هذه المقالة تُجيب على سؤالين فقط: أولًا: لماذا يتعامل الأتراك معنا بهذه التعامل السيئ؟ وثانيًا: لماذا من المهم أن نعرف كيفية التعامل معهم؟

ماذا يحصل عندما تُبالغ في اللطف؟ (الجزء الثاني: عن التعامل مع الأتراك)
للأعضاء عام

ماذا يحصل عندما تُبالغ في اللطف؟ (الجزء الأول)

سأحكي لكم قصة، قد تكون سطحية. لكن موقفها غيّر حياتي إلى الأبد. السيدة التي أخذت مكاني في إحدى رحلاتي الدولية، اتجهت إلى مقعدي المدوّن على بطاقة صعود الطائرة، وجدت أن سيدة كبيرة في السن كانت قد جلست فيه؛ الذي صادف أنه في الصف نفسه الذي يوجد فيه بقية

ماذا يحصل عندما تُبالغ في اللطف؟ (الجزء الأول)
للأعضاء عام

التعليق على رأي نوال السعداوي تجاه الشرف

شاهدت مقطعًا متداول مؤخرًا للراحلة الدكتورة نوال السعداوي، تتحدّث فيه عن مفهوم الشرف، ولا يُمكن له أن يُربط «بقطرة الدم» وإبعاده عن «القيم الأخلاقية». (رابط المقطع). وكوني لا أُحبِّذ الرد على أشخاص توفاهم الله لاعتبارات كثيرة، أحدها أن هذه الشخصيات إن كانت تملك