تخطى الى المحتوى

الفرق بين الوظيفة والفن

أحمد مشرف
أحمد مشرف
1 دقيقة قراءة

“The job is what you do when you are told what to do. The job is showing up at the factory, following instructions, meeting spec, and being managed.
Someone can always do your job a little better or faster or cheaper than you can.The job might be difficult, it might require skill, but it’s a job.
Your art is what you do when no one can tell you exactly how to do it.
Your art is the act of taking personal responsibility, challenging the status quo, and changing people.I call the process of doing your art ‘the work.’ It’s possible to have a job and do the work, too. In fact, that’s how you become a linchpin.The job is not the work.”

– Seth Godin: Linchpin: Are You Indispensable?

ــــــــــــــــــــ

”اﻟﻮﻇﻴﻔﺔ ﻫﻲ أن ﺗﻔﻌﻞ ﻣﺎ ﻳﻄﻠﺐ ﻣﻨﻚ.  اﻟﻮﻇﻴﻔﺔ ﻫﻲ أن ﺗﻈﻬﺮ ﰲ اﳌﺼﻨﻊ، ﺗﺘﺒﻊ اﻟﺘﻌﻠﻴمات، ﺗﺤﴬ اﻻﺟﺘماﻋﺎت، وأن ﺗﺪار ﻣﻦ ﻗﺒﻞ اﻟﻐير.

دائماً ﻣﺎ ﻳﻮﺟﺪ ﺷﺨﺺ آﺧﺮ ﻳﻘﻮم ﺑﻮﻇﻴﻔﺘﻚ، أﴎع ﻣﻨك أو أﻗﻞ ﻣﻨﻚ ﺗﻜﻠﻔﺔ. ﻗﺪ ﺗﻜﻮن اﻟﻮﻇﻴﻔﺔ ﺻﻌﺒﺔ، وﻗﺪ ﺗﺘﻄﻠﺐ ﻣﻬﺎرة ﻣﺤﺪدة، ﻟﻜﻨﻬﺎ وﻇﻴﻔﺔ.

ﻓﻨﻚ ﻫﻮ أن ﺗﻔﻌﻞ ﻣﺎ ﻻ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ أﺣﺪ أن ﻳﺨﱪك ﻛﻴﻒ ﻋﻠﻴﻚ اﻟﻘﻴﺎم ﺑﻪ.

ﻓﻨﻚ ﻫﻮ اﻟﻌﻤﻞ ﻋﲆ ﺗﺤﻤﻞ اﳌﺴﺆﻟﻴﺔ، وأن ﺗﺘﺤﺪى اﻟﻮﺿﻊ اﻟﺮاﻫﻦ، وﺗﻐير اﻟﻨﺎس.

أﺳﻤﻲ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺻﻨﻊ اﻟﻔﻦ ”اﻟﻌﻤﻞ“.  ﻣﻦ اﳌﻤﻜﻦ أن ﺗﻌﻤﻞ ﰲ ﻇﻞ وﺟﻮدك ﰲ اﻟﻮﻇﻴﻔﺔ أﻳﻀﺎ.  ﰲ اﻟﺤﻘﻴﻘﺔ، ﻫﺬه ﻫﻲ اﻟﻄﺮﻳﻘﺔ اﻟﺘﻲ يمكنك أن ﺗﻜﻮن من خلالها المسمار الحيوي.

اﻟﻮﻇﻴﻔﺔ ﻟﻴﺴﺖ اﻟﻌﻤﻞ.“

– ﺳﻴﺚ ﺟﻮدﻳﻦ: ﻣﻦ ﻛﺘﺎب/ ﻟﻴﻨﺸﺒين: ﻫﻞ أﻧﺖ ﺷﺨﺺ يمكن اﻹﺳﺘﻐﻨﺎء ﻋﻨﻪ؟”

من كتابي القادم #كتاب_ثورة_الفن

مقالات عن الانتاجيةمقالات عن سلوك الفنانين

أحمد مشرف Twitter

كاتب ومدون سعودي، له عدة إصدارات، ومئات المقالات المنشورة. شريك مؤسس في بعض المشاريع الصغيرة، مقيم في مدينة جدة.

تعليقات


المقالات ذات الصلة

للأعضاء عام

دعوة للاهتمام بفترة التجربة

بغض النظر عن المدة التي قد تستغرقها تجربة الأشياء والمهام والوظائف، وحتى العلاقات الجديدة (سواء الرومنسية أو المهنية)، فإنها ستكشف عن بعض الاختلافات بين الأفراد. هذه الاختلافات مهما حاول كل الأطراف إخفاءها، سوف تتجلى في التعبير عن أعماق الذات، التي قد لا تكون بالضرورة سلبية، بل متنوعة. فترة التجربة، هي

للأعضاء عام

الشهرة لا تعني المال

أقابل آنسة من معارفي في إحدى مهرجانات السينما، أسألها عن حالها وحال السينما، وعن حال الجميع هنا، لتخبرني: «هل تعلم ما هو القاسم المشترك بين كل من تراهم هنا؟ الجميع أنيقين. والجميع مفلسين». ثم أقابل أحد الأصدقاء، يحكي لي عن بضعة أشخاص معروفين في الوسط الفني، يعانون – رغم شهرتهم الواسعة

للأعضاء عام

حياتنا فيها معارك وحرب.. ركز على الأخيرة

«ماذا لو كان حلمك أن تصبح مغنيًا؟ فكّر في الأمر – لقد نجحت في حلمك! ولكن أثناء قيامك بجولة حول العالم، سيزداد وزنك، وتصبح مدمنًا على المخدرات، ويصبح زواجك في حالة من الفوضى، ولا يتعرف عليك أطفالك.. لقد ربحت المعركة، ولكنك خسرت الحرب.» – شان بوري ترتبط حياتنا بسلسلة