تخطى الى المحتوى

ثلاثة نقاط بسيطة ستُذكرك لماذا يجب أن تقرأ

أحمد مشرف
أحمد مشرف

في بوم الكتاب العالمي …

أرجوا أن يتغير فينا شيء ما نحو القراءة، ونكتفي من نقل وقراءة كل مايصل إلينا عوضاً عن البحث عن ما نريد أن نقرأ.

١. التاريخ يذكر أبطال الحروب، والمخترعين، والفنانين … والكُتاب.

٢. الكاتب يكتب أهم ما توصل إليه في حياته ليتركه بين يديك في النهاية … تبدأ الفكرة فرأسه، وتنتهي أمام عينيك، وكل ساعة تقضيها مع القراءة ما هي إلا نافذة مفتوحة على سنوات قضاها الكاتب ليصيغ فنه وعلمه وخياله لتكسبه أنت فالنهاية من خلال جزء يسير من يومك.

٣. يُكتب الكتاب … ويُنقح، ويُراجع ليصل إليك بأقل قيمة مادية ممكنة، وأعلى قيمة تثقيفية.

عن الكتابةكُتب واختيارات للقراءة

أحمد مشرف Twitter

كاتب ومدون سعودي، له عدة إصدارات، ومئات المقالات المنشورة. شريك مؤسس في بعض المشاريع الصغيرة، مقيم في مدينة جدة.

تعليقات


المقالات ذات الصلة

للأعضاء عام

المدونة بحلّتها الجديدة

أحيانًا يحتاج الإنسان أن يورّط نفسه بوعود غريبة لكي يتمكّن من إخراج نفسه بسلام من هذه الوعوُد، من أجل أن يضمن الإنجاز. وأحيانًا يحتاج أن يحوف نفسه بمن يساعدوه على تحقيق الوعود التي قطعها على نفسه. مثل وعدي أن أتوقّف عن الكتابة - والتي

المدونة بحلّتها الجديدة
للأعضاء عام

استراتيجيات جديدة في التدوين

هذه المقالة خاصة للأحباء القدماء المخلصين بوقتهم وذهنهم لما يُكتب في هذه المدونة منذ أكثر من عشر سنوات. أود أن أعطي نفسي الحق بتجديد اعترافي اليوم، أن المهمة الأصعب في التدوين ليس إيجاد الأفكار أو الإلهام أو البحث عن موضوعات تستحق الكتابة عنها، بل على العكس، أُواجه تحديً

للأعضاء عام

عندما يتوسّل إليك شخص سيموت عمّا قريب

مع قرب الألفية الماضية، حصل حادث مأساوي للروائي الشهير ستيفن كينج، يصف نفسه بعدها: «أصبحت مشيتي مختلفة عمّا كانت عليه من قبل»، وأصبح أيضًا كما قال في مقدمة الجزء الأول من سلسلته «برج الظلام»؛ أكثر تأملًا في مسألة التقدّم في العُمر، والتي كان عقله يتقبّ