سيكلوجيا الإنسانمقالات عن الانتاجية

الكتابة شيء، والنشر شيء آخر

ليس عليك أن تنشر كل ما تفكر به، لكنني أجد أن من حق عقلك عليك أن تكتب دوماً دون توقف، فلا يمكن أن تُعطي أفكارك الزخم التي تستحقه دون أن تدونها كل يوم.

لديك عقل لا يريد أن يتوقف … ولا يريد أن ينام بسهولة عندما تقرر كل يوم أن تنام!

الكتابة أجمل تمرين للعقل، وأجمل ما يمكن لك أن تفعله لتراجع أفكارك وتراجع قناعاتك من خلال ما تكتب. نعم … أعلم حقيقةً أن الكتابة قد لا تصنع تغييراً حقيقي لكل شيء حولك، ولكن قد تصنع منك إنساناً يفكر … يفكر في كل شيء وطيلة الوقت. لا يمكن للكتابة أن تعزلك عن متع الحياة كم يظن الكثيرين، بل العكس … هي من تجعلك تعيش أجمل تفاصيل حياتك ونقاشاتك وحالاتك الإنسانية.

كُنت أكتب وأنشر كل يوم … فقد اخترت أن أدون ما يمليه علي عقلي دون توقف طوال سنتين، دون الإكتراث كثيراً لرأي القارئ. فمهمة الكاتب هي الكتابة وليس استقبال رأي الجمهور بشكل متواصل، ولأنني ابتعدت قليلاً عن التدوين فقد قررت أن أكتب أيضاً دون توقف … بعد أن حصلت على تلك القناعة التي لا تُلزمني بتقبل النقد بالضرورة.

قررت أن أكتب أكثر للكُتب التي ستحمل يوماً صراحتي وأفكاري … وكل ما يحمله عقلي من قدرة، وربما أقابل بها الله يوماً وأعترف له أنني حاولت أن أستخدم عقلي كما يجب.

الكتابة صدق مع الذات يشعر به الآخرين، وعندما يشعرون بصدقك سيحبون ما تكتب – لا يقبل هذا الأمر القسمة على إثنين.

أجد أنك لا تملك الحق في إهدار أكبر نعم الله عليك باستنزاف عقلك على أي قنوات تواصل أخرى طيلة اليوم فسرعان ما سينسى الآخرون ما كتبت، وسرعان ما تنسى ما فكرت به.

الكتابة … تظل كتابة، والنشر (حتى وإن خفت منه) ربما قد يحين وقته لاحقاً، وإن كان يهمك الأمر أكثر … أكتب بصدق وانشر فوراً.

أحمد مشرف

كاتب ومدون سعودي، له عدة إصدارات، ومئات المقالات المنشورة. حصل على جائزة الكاتب السعودي من معرض الرياض الدولي للكتاب ٢٠٢٠، شريك في بعض المشاريع الصغيرة، مقيم في مدينة جدة.
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى