Personal photo Thumbnail

أحمد حسن مشرف

Personal photo Thumbnail
أحمد حسن مشرف

عن العمل والفن وسيكولوجيا الإنسان

واحدة من عشرة محاولات تنجح

اقرأ تسعة كُتب … ربما تتغير كلياً مع العاشر ، أو ربما سيغيرك الأول دوناً عن التسعة  البقية.

مفهوم تقليدي وقديم نوعاً ما ، لكن الفرق يكمن عند استيعابه بربطه على المحيط الشخصي.

طبق نفس المعادلة على أصدقائك خلال السنوات الأخيرة (واحد من كل عشرة سيغير حياتك) وليس بالضرورة الأخذ بمعيار الحب في هذه المعادلة.

ساعة من عشرة ساعات عمل سيكون فيها  ذلك المردود الحقيقي. أو يوم من عشرة أيام تواجه فيه ذلك التغيير الجذري.

أتعلم … حتى في الأعمال الخاصة ، يُقال أن تسعة من عشرة مشاريع تخسر على الأغلب خلال الخمسة سنوات الأولى من تأسيسها.

وإن طبقت نفس المعادلة على الفن … فأغنية من عشرة أغنيات هي من تصنع الفرق ، ولوحة من عشرة رسومات هي من تكون إستثنائية ، وبالطبع أحد الكُتب العشرة المؤلفة سيصنع ذلك الفرق الحقيقي لمعظم القراء.

الغزارة – Prolific:

هي كلمة السر … « قليل دائم خير من كثير منقطع » ، مئة لوحة لتخرج لك عشرة لوحات تصنع التغيير ولو بعد سنين عجاف.

وبالطبع علِي أن أكتب مئة مقالة … لتخرُج عشرة مقالات تضيف قيمة حقيقية لشخص ما في مكانٍ ما.

التسعة تغيير حياة تسعة آخرين:

وهذا ما يحصل بالضبط مع البقية ، يتغيرون مع التسعة المتبقية التي لم تُغير حياتك.

بحث
اكتب لك الحقيقة دون توقف … أسعدني بإشتراكك