شؤون اجتماعيةمقالات عن الانتاجية

لو كان الكسل رجلاً …

… لقتلته
وقد قال أحدهم: ” الكسل رائع لكن عواقبه وخيمة”.
فعلاً أكره الكسل … واكرهه أكثر عندما أعي نفسي وأنا اتكاسل.
مشكلة الكسل أنه لا يوجد مضاد له وقت حضوره في معظم الحالات [ليس خطأ أن تستسلم له وأنت في البيت مثلاً، ويرى معظم الناس أنه ليس من الخطأ أيضاً عدم قراءة كتاب ما، أو ممارسة رياضة ما، أو القليل من ساعات العمل الإضافية].
مشكلة الكسل أننا لا نعي … ولا نهتم … وغالباً لن يؤثر علينا وجوده في حياتنا.
مشكلة الكسل … أننا نعيشه بنفس مقدار عيشنا لأحلامنا.
مشكلة الكسل … أن أغلبيتنا (وأنا اولهم) يبرر لنفسه حاجته له وقت وجوده، ويلوم نفسه طيلة العمر على وجوده أيضاً.
اعترف اليوم لكم …
صارعت الكسل بكل قوة لأكتب هذه الكلمات!
ليته يختفي من حياتكم، وينتهي بعد انتهائي من آخر كلمة هنا.

أحمد مشرف

كاتب ومدون سعودي، مؤلف كتاب ثورة الفن، وهم الإنجاز، ومئة تحت الصفر. مقدم بودكاست أحمد مشرف، شريك في بعض المشاريع الصغيرة. مقيم بين ميامي وجدة.
زر الذهاب إلى الأعلى