Personal photo Thumbnail

أحمد حسن مشرف

Personal photo Thumbnail
أحمد حسن مشرف

عن العمل والفن وسيكولوجيا الإنسان

عن الفرق بين المودة والحب

المودة سلوك، والحب مشاعر.

يستطيع الإنسان أن يكون ودودًا مع الجميع.. في وجود الحب أو دونه.

لا يمكن للإنسان أن يحب الجميع.

ولا تشترط المودة وجود الحب.

أقصد بالحب.. ذلك الشعور الذي يشمل أحاسيسًا أخرى مثل نسيان الوقت برفقة من نحب أو افتقادهم في الأماكن أو اللحظات الجميلة، أو حتى مشاركتهم لحظاتنا الحزينة.

أقصد به الحماس المرافق للعاطفة الجياشة.

المودة والرحمة سلوكيات.. نستطيع أن نكون رحماء مع من لا نطيقهم. لكننا بالطبع لا نستطيع أن نُحِب إنسانًا ولا نطيقه في نفس الوقت لفترة!

نستطيع أن نتعلم ونتبنى المودة، أمّا الحب فلا نستطيع أن نتعلمه، نحن فقط نشعر به.

المودة حُسن أخلاق، تمامًا مثل الاحترام والتقدير. الحب لا علاقة له بذلك.

الحب لا يمكن قياسه أو إمساكه، وإن زاد معياره عن الحد سيقود صاحبه لطريق مظلم، ينسى نفسه وقضاياه في الحياة، يقترب أكثر من الاستسلام للوهم.

المودة إن استمرت في حياة الشخص، تخلق له الحب.. حب الآخرين.

الحب وسيلة، وليس غاية.

المودة حاجة وليست ضرورة.

نستطيع أن نتعايش مع الودود. لكن لا نستطيع أن نتعايش مع من نحب إن لم يكن ودودًا.

بحث
اكتب لك الحقيقة دون توقف … أسعدني بإشتراكك