الإحباط خيار.. والحماس مبادرة

المكالمة الجماعية مع الأهل والأصدقاء تحتاج إلى مبادرة. إن انتظرتهم، ستجدهم منكبين على أنفسهم.

وهناك اقتراح: الخطوة الأولى هي أن تنشئ مجموعة على برنامجك المفضل والمُتاح لدى المقرّبين. الخطوة الثانية، أن تُكلمهم وتقحمهم في هذه المكالمة. الخطوة الثالثة أن تستحضر الاستمتاع بها. الخطوة الرابعة كرر هذه المحاولة كل يوم أو يومين.

ستكتشف فجأة أن البشر فعلًا لم يُخلقوا لينعزلوا؛ لكنهُم خلقوا مع قابلية عالية للاستجابة لكل ظرف. والظروف الحالية سلبية، والاستجابة لها خيار، وللأسف هو الخيار الأسهل.

كرر الخطوات مع الرياضة، والأكل، والأمور المؤجلة.. وتجربة الأمور التي لم تجربها. وإن مشى الحال، قم بالخطوة الرابعة.

الحماس مبادرة. يصبح بعدها الاستمرار خيار.

كان الله في عون الجميع.